قرار وزاري

الرعاية الصحية في مصر في زمن الوباء: ماذا عن غير المصابين بالكورونا؟

 قررت وزارة الصحة في مارس الماضي غلق العيادات بالمستشفيات العامة، ليقتصر العمل بها على قسمي الاستقبال والطوارئ، لمنع الزحام والتجمعات، ضمن خطة الدولة المصرية للتعامل مع فيروس كورونا. دع...المزيد >>

منشور وزاري يرفع القيود عن اختيار أسماء المواليد الجدد: نهاية لخرق للقانون ساد طويلا وانتصار لقيم الحرية

بتاريخ 15-07-2020، وجّه وزير الشؤون المحلية في حينها[1] لطفي زيتون منشورا لرؤساء البلديات  موضوعه إنهاء العمل بالمنشور عدد 85 المؤرخ في 12-12-1965 الذي كان يحجر على ضباط الحالة المدنية ...المزيد >>

الإضراب العام في تطاوين: اتفاق الكامور وقصّة الإرث الحارق لحكومة يوسف الشاهد

بدعوة من تنسيقية اعتصام الكامور والإتحاد الجهوي للشغل في محافظة تطاوين، انطلق الإضراب العام المفتوح بمؤسسات الوظيفة العمومية والقطاع العام وكافة الشركات المنتصبة بالجهة اليوم 03 جويلية 2020،...المزيد >>

قرارات الحكومة المصرية في قطاع التعليم على ضوء جائحة الكورونا: ماذا يحدث؟

مع تفشي فيروس كورونا المستجد (Covid-19)، وتأزّم الوضع الصحي العالمي، ومن ثم المصري، شهد قطاع التعليم في مصر العديد من القرارات التي تمثل خطوة فارقة في تاريخ التعليم النظامي المصري، الذي تحول...المزيد >>

الحكومة المصرية تمهد لعودة الحياة لطبيعتها في ظلّ ارتفاع الإصابات: نهج "هنجرب ونشوف"

استدعى بروز أزمة كورونا اهتمام الحكومات ودفع بدول العالم إلى أخذ إجراءات متشددة، في شهر مارس، في مواجهة الوباء المستجد. في أواخر الشهر نفسه، فرضت الحكومة المصرية حظر تجول جزئي وخفضت العمالة ...المزيد >>

التعيينات في مصرف لبنان والرقابة على المصارف: عناوين مغيّبة عن الخطاب العام

منذ فترة، باشر مجلس الوزراء التباحث في ملء ثلاثة عشر منصبا شاغرا في الهيئات المالية: أربعة لنواب حاكم مصرف لبنان، خمسة في لجنة الرقابة على المصارف، ثلاثة لمدراء في هيئة الأسواق الماليّة ومنص...المزيد >>

طوارئ مخففة لاستيعاب الهلع في لبنان: الردع والقمع ضيفا شرف في القرارات الجديدة

وافق مجلس الوزراء بتاريخ الأمس على مرسوم جديد (رقم 6209) بتمديد المرسوم السابق بإعلان التعبئة العامة والذي كان أقره بتاريخ 15 آذار 2020 (رقم 6198)، لفترة أسبوعين إضافيين حتى 12 نيسان 2020، و...المزيد >>

تعطيل مجلس الوزراء في لبنان: إخلال بمدأ الديمومة؟

بات تعطيل عمل المؤسسات الدستورية من سمات نظام توافق الزعماء في لبنان لا سيما بعد 2005. وهو تعطيل ينسحب على مخلتف السلطات العامة إن كان الفراغ المتمادي في انتخابات رئاسة الجمهورية، أو تأخر تش...المزيد >>

اقرأ أكثر